وزير الأوقاف: الموقف المصري في دعم الحقوق الفلسطينية «مشرف»

صرح الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف بأن مكانة القدس ومنزلتها راسخة رسوخ الجبال في قلب وعقل ووجدان كل مسلم وعربي.

وقال وزير الأوقاف: “الأقصى الشريف هو أولى القبلتين وثالث الحرمين، وإليه كان مسرى نبينا محمد (صلى الله عليه وسلم) ، ومنه كان معراجه إلى الملأ الأعلى، وليس لمسلم على وجه البسيطة أن يفرط في أي من هذه المقدسات أو الحقوق الثابتة للشعب الفلسطيني وللأمة بأسرها”.

وأشاد وزير الأوقاف ببيانات الخارجية المصرية وجهودها تجاه الانتهاكات الإسرائيلية بحق الأقصى والمقدسات الإسلامية واستهداف الهوية العربية الإسلامية والمسيحية بالقدس الشريف.

اقرأ أيضا| الأوقاف: فرصة للتدريس بالجامعة المصرية بكازاخستان

كما أشاد الوزير في بيان أعاد نشره عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، بدور الدولة المصرية في دعم الشعب الفلسطيني والحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني.

وأكد: “هو عطاء لا كلام.. بكل ما يخدم الشعب الفلسطيني وحقوقه المشروعة ومصالحه المعتبرة، مع عدم التفريط في أي من ثوابت الحق الفلسطيني وأهمها حق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره وإقامة دولته على حدود ما قبل الرابع من يونيه 1967 وعاصمتها القدس”.






الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

إغلاق