وكالة الأنباء الصينية تشيد بمنتدى القاهرة لإعادة إعمار غزة: منصة فريدة

أشادت وكالة “شينخوا” الصينية بفعاليات ملتقى ومنتدى القاهرة الدولي الأول للتنمية والتشييد المستدام الذي أقيم أمس الخميس، بمشاركة عدد من الوزراء والسفراء لدول وكبرى الشركات العاملة في مجال التشييد والبناء والتطوير العقاري، للمساهمة في وضع أولى خطوات الشركات المصرية نحو إعادة إعمار غزة.

ووصفت الوكالة الصينية ملتقى القاهرة لشركاء العمران بأنه منصة فريدة من نوعها تضم ​​سلسلة من الأحداث المتخصصة في مناقشات التنمية العمرانية والتشييد والهندسة والعمارة ومنتجي مواد البناء في الدول العربية، لافتة إلى انه يأتي استكمالا للجهود المصرية المبذولة لدعم الفلسطينيين بقطاع غزة. 

وصرح السفير الفلسطيني بالقاهرة دياب اللوح لـ شينخوا بأن “قطاع غزة في حاجة ماسة لترجمة مبادرات إعادة الإعمار إلى أفعال على الأرض”، معربا عن تقديره البالغ للجهود المصرية لإعادة إعمار قطاع غزة. 

ورحب السفير اللوح، في تصريحاته للوكالة الصينية، بمشاركة الشركات المصرية فى إعادة إعمار قطاع غزة باعتبارها شركات عريقة ذات خبرة كبيرة فى مجالات البناء والإنشاءات والبنية التحتية وقطاع الطرق. 

وأشادت وكالة “شينخوا” بتعهد الرئيس عبد الفتاح السيسي بتقديم 500 مليون دولار أمريكي لإعادة إعمار قطاع غزة ، الذي تعرض لأضرار جسيمة لمبانيه وبنيته التحتية جراء القصف الجوي الإسرائيلي الذي استمر 11 يوما. 

وأشارت إلى ان جهود الوساطة المصرية نجحت في وقف إطلاق النار بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية في غزة ، بعد أياما متتالية من التصعيد الذي اودى بحياة ما لا يقل عن 250 فلسطينيًا. 

من جهته، قال أحمد أبو هشيمة ، الرئيس التنفيذي لشركة حديد المصريين وعضو البرلمان المصري، ل “شينخوا” إن الشركات المصرية بدأت بالفعل في تنفيذ مبادرة الرئيس السيسي لإعادة بناء قطاع غزة.

وأضاف في تصريحه للوكالة: “نحن مستعدون لتزويد قطاع غزة بالحديد والأسمنت” ، موضحا أن ذلك سيساعد الشركات المصرية على فتح آفاق جديدة لتوسيع الأعمال التجارية خارج مصر. 






الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

إغلاق