يوسف داود مسيحى ألقى خطبة الجمعة وانتقم منه عادل إمام بسبب “الطاولة”

تحل ذكرى وفاة الفنان يوسف داود، اليوم الجمعة 24 يونيو، وهو فنان من طراز فريد استطاع أن يضفى حالة من الكوميديا والبهجة لجمهوره ومحبيه، تميز بصوته الغليظ وكثافة شعر حاجبيه وضخامة جسده، فهو فنان مميز أجاد تقديم كل الأدوار بالسينما والدراما والمسرح وكان تميمة حظ للزعيم عادل إمام فى أفلامه رغم صغرها.

تألق الفنان يوسف داود فى تقديم العديد من الأدوار الكوميدية، في شتى مجالات الفن، ففي السينما قدم “الإرهاب والكباب” “كراكون فى الشارع”، “عسل أسود”، عمارة يعقوبيان”، حسن ومرقص”، “النمر والأنثى”، “أمير الظلام”، وفى مجال الدراما، شارك في “أنا وأنت وبابا في المشمش”، “حكايات زوج معاصر”، “يوميات ونيس”، “تامر وشوقية”، وفي المسرح قدم مع الزعيم عادل إمام مسرحيات “الواد سيد الشغال”، “الزعيم”، “بودي جارد”.

وكشفت دينا ابنة الفنان يوسف داود فى لقاء سابق ببرنامج “مساء Dmc” تقديم الإعلامية إيمان الحصرى، عن علاقة والدها بالزعيم عادل إمام، قائلة: “جمعتهما علاقة قوية للغاية، وكانا يجتمعان معاً بالإسكندرية من أجل لعب الطاولة في الصباح والذهاب للمسرح في المساء لعرضها”.

وتابعت دينا يوسف داود: “وفى يوم من الأيام، والدى كان حظه حلو أو هو محترف في الطاولة ففضل يفوز فيها على عادل إمام طول اليوم، فانتقم منه الزعيم على المسرح أثناء تقديم المسرحية”.

وعن إتقانه للغة العربية قالت دينا يوسف داود: “والدى كان مميز في الإلقاء، وفى ذات مرة أثناء فترة خدمته العسكرية التي قضاها طلبوا منه إلقاء خطبة الجمعة وهو اعتبرها دور لأنه كان يهوى التمثيل منذ صغره، ولم يكن يعلموا أنه ديانته مسيحية، لكنه كان كثير القراءة وقرأ في الدين الإسلامي الكثير، وبالفعل ألقى الخطبة ولكن القائد قام بمعاقبته وأخبره أن لا يفعل ذلك مرة أخرى”.

 




الخبر من المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق