12 سبتمبر.. القضاء الإداري ينظر حل أشهر الجمعيات السلفية


01:52 م


الخميس 08 يوليه 2021

كتب- محمود الشوربجي:

قررت محكمة القضاء الإداري، تأجيل الدعوي المطالبة بحل أشهر جماعات السلفية بمصر المنشئة منذ قرن مضى وهما جمعيتي أنصار السنة المحمدية والجمعية الشرعية لتعاون العاملين بالكتاب والسنة المحمدية بمراكزهما الرئيسية وفروعهما ، لجلسة 12 سبتمبر.

وأقام المحامي هاني سامح ووكيله المحامي بالنقض صلاح بخيت، الدعوى رقم ٥٥١١٣ لسنة ٧٥ قضائية.

وقال المدعي في دعواه، إن الجمعيتين وفقا للدعوى قامتا بممارسة الأنشطة المخالفة لأغراض الجمعيات وممارسة الأنشطة السياسية و الحزبية وتكوين الجمعيات السرية والمجالس والتشكيلات ذات الطابع الديني والدعوة إلى تحبيذ و تأييد و تمويل العنف الفكري .

وطالبت الدعوى بتعيين إدارة من وزارة التضامن الإجتماعي ووزارة الأوقاف لإدارة منشآت الجمعيتين وتغيير اسميهما مع استمرار النشاطات الخيرية غير المؤثمة مع عزل موظفي الجمعيتين .




الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

شاهد الحادثة:
إغلاق