الأم والطفل

شكل فتق السرة عند حديثي الولادة

شكل الفتق السري عند الأطفال حديثي الولادة يمكن أن يقلق بعض الآباء ويصيبهم بالذعر، لكن هذا أمر طبيعي ويحدث عند جميع الأطفال حديثي الولادة. ومن النادر أن يسبب الفتق السري مضاعفات ومشاكل للمولود الجديد. لذلك، سنعرض بالتفصيل شكل الفتق السري عند الأطفال حديثي الولادة ومتى يشكل خطورة على الطفل، عبر موقع من المصدر.

شكل من أشكال الفتق السري عند الأطفال حديثي الولادة

قبل الحديث عن حدوث الفتق السري عند الأطفال حديثي الولادة، يجب أولاً معرفة سبب حدوثه، حتى تتعرفي على طبيعة الجسم ومتى يكون طبيعياً. يحدث الفتق السري عند الطفل حديث الولادة بسبب اتصال بطن الطفل بالحبل السري بالأم من خلال فتحة في بطنه للحصول على الغذاء والأكسجين من دم الأم.

أثناء الولادة، يتم فصل الحبل السري عن بطن الطفل ويتم إغلاق الفتحة قبل الولادة. وإذا لم يتم إغلاق تلك الفتحة قبل الولادة، فإن ذلك يؤدي إلى ضعف عضلات البطن وما يسمى بالفتق السري، والذي يتمثل ببروز بعض أعضاء الجسم من خلال تلك الفتحة.

الفتق السري هو مشكلة شائعة تحدث عند معظم الأطفال حديثي الولادة، خاصة أولئك الذين ولدوا قبل الموعد المحدد وبعد تسعة أشهر من الحمل، إلى جانب احتمال أن يكون هذا من الأمور التي تتطلب عملية جراحية.

الفتق السري عند الأطفال حديثي الولادة يأخذ شكل نتوء من بطن الطفل. كما يمكن تمييزه بوجود انتفاخ أو انتفاخ حول منطقة السرة في بطن الطفل. ويعتبر خروج جزء أو جزء من الأمعاء الداخلية للطفل. سوائل الجسم.

ويزداد حجم الفتق السري عند الأطفال حديثي الولادة مع البكاء أو التوتر أثناء اللعب، ومن ثم يمكن ملاحظته بسهولة. ويمكن أن يظهر أيضًا على شكل التهاب أو احمرار حول منطقة السرة دون ظهور نتوء.

أسباب الفتق السري عند الأطفال

يعتبر الفتق السري حالة طبيعية تصيب الطفل بسبب عدم إغلاق فتحة البطن عند الطفل بعد الولادة، والتي يمكن أن تحدث بعد مرور عدد من السنوات ووصول الطفل إلى سن البلوغ ويمكن أن تؤدي إلى تطور أمراض مختلفة مضاعفات تؤدي.

كما أن للفتق السري عدة أسباب أخرى، منها أن الفتق السري هو نتيجة لعدد من العوامل الوراثية والجينات التي تسبب ضعف في عضلات وأنسجة البطن، وهو ما يعتبر عيبا خلقيا.

أعراض الفتق السري عند الأطفال حديثي الولادة

الفتق السري أمر طبيعي عند الأطفال حديثي الولادة وقد تظهر بعض الأعراض على الطفل في تلك الفترة مثل:

  • ويحدث شكل الفتق السري عند الأطفال حديثي الولادة عندما يبكي الطفل أو يصرخ بشدة، حتى أثناء اللعب، ويختفي أيضًا عندما يكون الطفل مسترخيًا وهادئًا.
  • يعاني الطفل من ألم شديد أو بكاء مستمر حتى بعد الرضاعة وتغيير الحفاض.
  • يعتبر الألم الذي يشعر به الطفل عند لمس منطقة البطن، خاصة عند فتحة السرة، علامة على وجود فتق سري.
  • احمرار في منطقة فتحة السرة في بطن المولود الجديد.

مضاعفات الفتق السري عند الأطفال حديثي الولادة

كما ذكرنا سابقاً فإن حالات الفتق السري المختلفة عند الأطفال حول العالم لا تشكل أية مخاطر أو مضاعفات. وبدلا من ذلك، يختفي الفتق السري من تلقاء نفسه مع مرور الوقت، على عكس حدوث الفتق السري في المراحل المبكرة عند البالغين. وهو ما يمثل وجود الخطر.

لكن في بعض الأحيان يعتبر الفتق السري من الحالات التي تتطلب زيارة الطبيب وتدل على وجود مشكلة، وتعتبر حالة الشكل الخانق للفتق السري عند الأطفال حديثي الولادة أمراً خطيراً وقد تحتاج إلى تدخل جراحي لإعادة إدخاله أمعاء الطفل بواسطة طبيب متخصص.

الشكل الخطير للفتق السري عند الأطفال حديثي الولادة هو تغير اللون إلى اللون الأزرق أو تورم مفرط ومبالغ فيه للفتق السري، بالإضافة إلى احتمال القيء المستمر أو البكاء عند الطفل.

كيفية تشخيص الفتق السري

بعد معرفة شكل الفتق السري عند الأطفال حديثي الولادة، لا بد من معرفة أن حالات الفتق السري عند الأطفال يمكن تشخيصها بسهولة من خلال الفحص الجسدي للطفل من قبل الطبيب المختص، وذلك من خلال الضغط بقبضة اليد على أماكن بطن الطفل.

إذا اشتبه الطبيب في إصابة الطفل بالاختناق بسبب فتق سري، فقد يكون من الضروري أيضًا إجراء بعض الأشعة السينية أو إجراء فحص بالموجات فوق الصوتية للبطن للتأكد من عدم وجود مضاعفات خطيرة.

علاج الفتق السري عند الأطفال حديثي الولادة

بعد معرفة شكل الفتق السري عند الأطفال حديثي الولادة، عليك أن تعلم أن الفتق الموجود في بطن الطفل يختفي من تلقاء نفسه مع تقدم الطفل في السن، حيث أنه يختفي تمامًا عند سن الرابعة، بينما في حالات نادرة يمكن أن يؤدي الاختناق إلى إجراء عملية جراحية . يعتبر الحل الأمثل للعلاج .

كما أنه في بعض الحالات قد يقرر طبيب الطفل إجراء الجراحة قبل عمر الخمس سنوات إذا كان الفتق السري عند الأطفال حديثي الولادة كبيراً، حتى في عمر السنتين.

جراحة الفتق السري لحديثي الولادة

بعد التعرف على المظهر الطبيعي للفتق السري عند الأطفال حديثي الولادة، هناك بعض الأمور التي إذا ظهر فيها الطفل يجب زيارة الطبيب لإجراء جراحة الفتق السري، وهي:

  • إذا تغير مظهر الفتق السري عند الأطفال حديثي الولادة إلى اللون الأزرق.
  • عندما لا يتغير حجم الفتق السري لدى الطفل مع مرور الوقت ويتجاوز قطره سنتيمتراً ونصف.
  • يتم إجراء عملية إزالة الفتق السري عندما يصل الطفل إلى عمر أربع سنوات، دون أن يختفي من تلقاء نفسه.
  • يعاني الطفل من آلام مستمرة وشديدة بسبب الفتق السري.

تتم جراحة الفتق السري عند الأطفال حديثي الولادة عن طريق قيام الطبيب بعمل فتحة صغيرة في أسفل السرة حتى يتمكن من إدخال الأمعاء مرة أخرى إلى البطن، ومن ثم خياطة الجرح بخياطة تجميلية تختفي من تلقاء نفسها خلال 7 أو 10 دقائق. أيام.

لا تعتبر عملية الفتق السري عند الأطفال حديثي الولادة صعبة، حيث أنها لا تستمر عدة ساعات ولا يحتاج الطفل إلى البقاء في المستشفى أكثر من يوم لإجراء العملية، ويمكنه العودة إلى المنزل في نفس اليوم.

جراحة الفتق السري للطفل بعد

هناك بعض الأمور التي يجب اتباعها بعد إجراء عملية استبدال الفتق السري عند الأطفال حديثي الولادة، لتجنب المضاعفات الخطيرة التي قد تصيب الطفل، وهي:

  • احمرار وتورم منطقة السرة عند الطفل.
  • بعد العملية يعود الفتق.
  • يحدث النزيف في موقع جرح الفتق.

هذه المضاعفات تصيب حوالي 10% من الأطفال الذين يخضعون لهذه العملية، والتي يمكن تجنبها من قبل الوالدين من خلال اتباع بعض التعليمات بعد العملية وهي:

  • إذا لاحظت تغيراً في شكل بطن طفلك، استشر الطبيب فوراً.
  • الاستمرار في قياس درجة حرارة جسم الطفل واستشارة الطبيب فوراً إذا ارتفعت عن درجة حرارة الجسم الطبيعية وهي 37 درجة مئوية.
  • استمر في تنظيف جرح الطفل بالكحول. تأكد من ربط حفاضة الطفل أسفل السرة وليس فوقها.
  • استشر الطبيب إذا استمر الطفل في القيء بعد الجراحة أو إذا خرج سائل ذو رائحة كريهة من بطن الطفل.
  • الذهاب إلى الطبيب المختص إذا كان الطفل يعاني من الإمساك لعدة أيام دون تحسن.
  • التأكد من عدم إصابة جرح الطفل بالبكتيريا.

استخدام حزام الفتق السري للأطفال حديثي الولادة

من الشائع أن ينصح الناس الآباء باستخدام حزام الفتق السري مع الأطفال حديثي الولادة للمساعدة في تقليل الألم. هذه الفرقة متوافرة بكثرة في الصيدليات، إلا أنها فكرة خاطئة ليس لها أي تأثير على الإطلاق في علاج الفتق السري لدى الطفل.

لأن الفتق السري عند الأطفال حديثي الولادة يختفي من تلقاء نفسه ولا يسبب الألم للطفل، بينما في الطفل الأكبر سنًا بقليل يمكن أن يساعد حزام الفتق السري من الصيدلية في تقليل الألم، لكنه لا يستطيع القضاء عليه.

لا ينصح أطباء الأطفال ذوي الخبرة باستخدام حزام الفتق السري للأطفال، لأنه لا يساعد ويمكن أن يسبب تلوث الفتق، مما قد يؤدي إلى مضاعفات وعمليات خطيرة. وفي جميع الأحوال يجب استشارة طبيب الطفل قبل شراء المستلزمات له.

استخدام النعناع لعلاج الفتق السري

هناك اعتقاد شائع بأن استخدام العملات المعدنية يمكن أن يعالج الفتق السري عند الأطفال حديثي الولادة، وهو اعتقاد خاطئ. حذر أطباء الأطفال من استخدام العملات المعدنية لعلاج الفتق السري.

لأن النعناع يضر بشرة الطفل مما يسبب الحساسية والالتهابات في حين أنه في المقام الأول لا يفيد في علاج الفتق السري لأن النعناع يتعرض للتلوث والبكتيريا نتيجة انتقالها من شخص إلى آخر.

يشبه ظهور الفتق السري عند الأطفال حديثي الولادة نتوءًا مدورًا للأمام وقد يظهر على شكل انتفاخ طفيف في منطقة السرة لدى الطفل يختفي من تلقاء نفسه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى