الأخبار

منظومة الشكاوى الحكومية ترصد 117 ألف شكوى وطلب واستغاثة خلال أبريل

دكتور. تابع الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، جهود تنفيذ نظام الشكاوى الحكومي الموحد بمجلس الوزراء والجهات الحكومية ذات الصلة خلال شهر إبريل 2024، من خلال تقرير مفصل أعده د. طارق الرفاعي مدير المنظومة.

وجدد رئيس الوزراء دعمه الكامل لنظام الشكاوى الحكومي الموحد والرقابة الإلكترونية على أداء كافة الجهات الحكومية ذات العلاقة. تحقيق التواصل الفعال بين الحكومة والمواطنين بهدف تلقي الشكاوى وفحصها وإزالة أسبابها. مواصلة جهود الحكومة في مختلف المجالات لتحسين مستوى الخدمات المقدمة.

دكتور. وأشار طارق الرفاعي في تقريره إلى أن النظام يسعى إلى تحسين نسب الاستجابة لشكاوى وطلبات المواطنين بما يسهم في حل مشاكلهم في مختلف المجالات، لا سيما لافتاً إلى كفاءة النظام في هذه المرحلة لتعزيز الرقابة على الأسواق. الجهود المبذولة من أجل تعزيز جسور الثقة مع المواطنين.

وأشار الرفاعي إلى أنه في أبريل 2024 وبعد المراجعة الأولية والاستعراض للشكاوى والطلبات، استقبل نظام الشكاوى ورصد 117 ألف شكوى وطلب وطلب مساعدة؛ وتم تحويل 94 ألف شكوى إلكترونياً إلى مختلف الجهات ذات العلاقة المرتبطة بالنظام، كما تم حفظ 16 ألف شكوى لمراجعتها وفقاً للقواعد والضوابط قبل إحالتها إلى الجهات المعنية. وجاري الانتهاء من مراجعة واستكمال بيانات 7000 شكوى وطلب واتخاذ الإجراءات اللازمة في هذا الشأن.

واستحوذت الوزارات على 66% من إجمالي الشكاوى الموجهة للجهات المعنية خلال شهر إبريل، حيث تلقت وعالجت ثماني وزارات هي: الكهرباء والطاقة المتجددة، والإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والصحة والسكان، والداخلية، والمرافق والتجارة الداخلية، والاجتماعية. التضامن والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتعليم الفني والتدريس والتعلم؛ 86% من إجمالي الشكاوى والاستفسارات موجهة إلى الوزارات.

وزارات المؤسسات، الخارجية، الكهرباء والطاقة المتجددة، الشباب والرياضة، البترول والثروة المعدنية، الصحة والسكان، النقل، الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، الدفاع، العمل، الزراعة واستصلاح الأراضي، المرافق والتجارة الداخلية، الاجتماعية. تحقيق التضامن والتنمية المحلية؛ معدلات النجاح والاستجابات المختلفة كمياً ونوعياً عند التعامل مع أسباب الشكاوى والتعامل معها والرد عليها.

في حين استحوذت المحافظات على 23% من إجمالي الشكاوى الموجهة للجهات المعنية خلال الشهر؛ استقبلت وعالجت ثماني محافظات هي (القاهرة، الإسكندرية، الجيزة، الشرقية، الدقهلية، المنوفية، القليوبية، البحيرة)، حيث تم توجيه 72% من إجمالي الشكاوى إلى المحافظات. وحققت محافظات: (أسوان، بورسعيد، الإسماعيلية، السويس، أسيوط، سوهاج، قنا، المنوفية، المنيا، كفر الشيخ، القليوبية، البحيرة، الشرقية، دمياط، الدقهلية، والجيزة) نسب نجاح ممتازة.

أما باقي المؤسسات والجامعات المرتبطة بالنظام الإلكتروني فقد استحوذت على 11% من إجمالي تلك الشكاوى والطلبات وهي: الهيئة القومية للضمان الاجتماعي، مشيخة الأزهر الشريف، الجهاز المركزي والإدارة. وحققت هيئة حماية المستهلك نجاحاً ممتازاً في حل الشكاوى والقضاء على أسبابها.

بينما حققت جامعات: (المنصورة، القاهرة، المنيا، أسيوط، عين شمس، الفيوم، قناة السويس) معدلات عالية في التعامل وسرعة حل الشكاوى الموجهة إليها.

يقوم البنك المركزي المصري بمعالجة الشكاوى والاستفسارات المتعلقة بالقطاع المصرفي المسجل بالنظام من خلال مراقبة إحالة تلك الشكاوى والاستفسارات إلى البنوك المعنية وفروعها المختلفة واتخاذ الإجراءات المناسبة للتعامل معها حسب طبيعة كل منها. منها، وكذلك الحصول على الردود المناسبة وإخطار العملاء بالنتائج المحققة.

وأشار إلى القطاعات والقضايا الرئيسية التي تناولها نظام شكاوى الدولة في إبريل الماضي، قال د. وقال طارق الرفاعي إن النظام استقبل وسجل ردودا متنوعة وملموسة لشكاوى المواطنين واستفساراتهم وطلبات المساعدة في مختلف القطاعات، وهو ما نفذته الوزارات والمحافظات والدوائر الحكومية المعنية. – الالتزام بتنفيذ تعليمات رئيس الوزراء، والتعامل بجدية مع كل ما يستقبله النظام ويراقبه، وإعطاء الأولوية للشكاوى الصحية والطارئة والخطيرة والاستفسارات والبلاغات ومكالمات الطوارئ، وضبط الأسواق والشرائح الأكثر عرضة للخطر وكل ما يتعلق بذلك. يتعلق الأمر بتمكين المواطنين من العيش حياة كريمة.

وأكد مدير النظام من خلال التقرير أنه فيما يتعلق بما ورد أعلاه؛ وفي القطاع الصحي تمت معالجة 9370 شكوى بالتنسيق والتعاون الوثيق بين الجهات المسؤولة.

واشتمل إجمالي الشكاوى على ما يقارب 2,444 شكوى طبية ومكالمة طوارئ تطلبت الاستجابة السريعة بسبب طبيعتها، منها: توفير أسرة تمريضية للأطفال وكبار السن في مختلف التخصصات، توفير العلاج لمرضى الأورام، توفير حاضنات للأطفال المبتسرين، القلب عمليات وقسطرة القلب وجراحات المخ والأعصاب وجراحة العظام وطب العيون والمناظير في مجالات خبرته المختلفة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى