5 جهات حكومية تنظم السفر الرمضانية

تواصل الشؤون النسائية في وكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي استعدادها المسبق لتطوير منظومة أداء إدارة السفر الرمضانية للعام الجاري، واجتمعت بعدد من ممثلي القطاعات الحكومية لرفع مستوى ما يقدم في السفر الرمضانية لهذا العام.

وبينت وكالة الرئاسة أن التنظيم تتولاه القطاعات الحكومية والأهلية الأخرى، ممثلة في أمانة المدينة المنورة، والشؤون الصحية، ووزارة التجارة، والهيئة العامة للغذاء والدواء، فضلا عن مؤسسات المجتمع المدني في القطاع الخاص والمنشآت غير الربحية، وعددٍ من أفراد المجتمع من متعهدات سفر الإفطار ومقدمات الخدمة من الفئات التطوعية المختلفة لمتابعة المستجدات واستعراض التطلعات المستقبلية للخروج بتوصيات تساهم بدعم المخرجات للوصول لرضا المستفيدين، بهدف الارتقاء بمستوى جودة الخدمات المقدمة لضيوف الرحمن بشهر رمضان.

تنظيمات الجودة

ارتكزت ورشة عمل نظمتها وكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي، على ثلاثة محاور رئيسية؛ استهدفت بالمحور الأول الحديث عن دليل الأنظمة والتشريعات في منظومة أداء إدارة السفر الرمضانية، بينما استعرض المحور الثاني دليل الإجراءات التنفيذية والإحصاءات والمؤشرات الرقمية، مُختتمة جلستها بالحديث عن الجودة وإدارة الأزمات وطرح المقترحات.

استبعاد المخالفين

أوضحت الوكيل المساعد للشؤون الخدمية والميدانية النسائية حنان العروي، أن هناك عددا من الشروط والضوابط والإجراءات التي يجب على مقدمة الخدمة الالتزام بها ومراعاتها عند التسجيل في سفر إفطار الصائمات أو عند تحديثها للبيانات الأساسية لها بالموقع في حال سبق لها إصدار التصريح من حيث الالتزام بالأنظمة والتعليمات واللوائح التي تضعها الوكالة والتي تتم من خلال إشراف كادر نسائي متخصص في متابعة تقديم الخدمات، وفي حال رصد المخالفات وعدم الالتزام من قبل ممثلة الخدمة يتم الإنذار، وفي حال عدم الاستجابة للتوجيهات يتم استبعادها وإلغاء التصريح الممنوح لها، مشيدة بالوقت ذاته بالدور المحوري والتكاملي لمشاركة عدد من القطاعات والمؤسسات غير الربحية وعدد من أفراد المجتمع بالمساهمة في خدمة قاصدات المسجد النبوي وضيوف الرحمن لتحقيق التكاتف والتلاحم وترسيخ مفهوم المسؤولية الاجتماعية.

رقابة صحية

أكدت مديرة الإدارة العامة للشؤون الخدمية النسائية سحر العوفي، أن وجبات إفطار الصائمات تخضع لرقابة صحية من قبل مسؤولة إدارة إفطار الصائمات لتطبيق أعلى معايير الجودة النوعية والسلامة الصحية من خلال متابعة مكونات الوجبات وجودتها وتاريخ إنتاجها وصلاحية مدتها ومعالجة الملاحظات المرصودة في حينها، إضافة إلى التحقق من التزام مقدّمي الخدمة بالتقييد بتطبيق الإجراءات الوقائية بارتداء القفازات البلاستيكية.

وأبدت رئيسة مجلس إدارة جمعية أبناؤنا الخيرية بالمدينة المنورة ثريا الزهراني رغبتها أن تكون الوجبة متنوعة حسب الحالات المرضية للصائمات بإضافة أصناف أخرى للوجبة مثل: خبز نخالة أو شوفان، لبن قليل الدسم، فواكه وخضار، عصير خالٍ من السكر.

الجهات الـ 5

01 الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي

02 أمانة المدينة المنورة

03 الشؤون الصحية

04 وزارة التجارة

05 الهيئة العامة للغذاء والدواء




الخبر من المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق