الأخبار

البابا تواضروس الثاني: نصلي من أجل سلام بلادنا وسلام العالم

وجه قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسي على تهنئته لجماهير الأقباط بعيد القيامة المجيد، مع الأخذ في الاعتبار تهنئة الرئيس السيسي لأقباط مصر. في الداخل والخارج، مبروك لكل المصريين.

وأكد البابا تواضروس أن الكنيسة تصلي من أجل سلام مصر وسلام العالم، وأعرب عن رغبته في أن يحفظ الله أرض مصر في القوة والمجد وتحقيق التقدم المستمر.

كما أشاد بقيمة الوطن وأهميته ودعا الله دائما أن يكثر فيه الخير ويحفظه من كل شر.

وخلال كلمة القبول التي ألقاها نيابة عنه الأنبا كليمنضس الأسقف العام، وجه البابا الشكر إلى رئيس ديوان رئيس الجمهورية اللواء أحمد علي، الذي حضر قداس عيد الفصح نيابة عن الرئيس السيسي.

كما وجه الشكر للمستشار عدلي منصور، رئيس الجمهورية الأسبق، على تهنئته بيوم القيامة، وكذلك د. مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، د. أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف قائد القوات المسلحة ووزارة الداخلية، ووزراء الكهرباء والتضامن الاجتماعي والتنمية المحلية والهجرة وشئون المصريين في الخارج والثقافة والخارجية. محافظو القاهرة، والمستشارون، ورؤساء المحاكم، وأعضاء نادي القضاة، ومكتب النائب العام، وأعضاء مجلسي النواب والشيوخ، بالإضافة إلى الدبلوماسيين الذين شاركوا في الحفل الذي أقيم بالكاتدرائية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى