رياضة

تن هاج بعد فضيحة كريستال بالاس: نشعر بالإحباط.. وسنواصل القتال

أشاد إيريك تين هاج، المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي، بجماهير فريقه على دعمها الكبير للفريق، رغم الانتكاسة المؤلمة التي تعرض لها خلال لقائه مع مضيفه كريستال بالاس.

ومساء الإثنين، وفي ختام الجولة 36 من الدوري الإنجليزي، مني يونايتد بهزيمة ثقيلة (0-4) أمام بالاس، لتواصل نتائج الفريق المهتزة بعد أن حقق فوزا واحدا فقط في مبارياته السبع الأخيرة.

وتجمد رصيد يونايتد عند 54 نقطة من 35 مباراة، مما يضعه في المركز الثامن في الدوري الإنجليزي الممتاز.

وعقب المباراة، اعترف مدرب يونايتد بأن أداء الفريق لم يكن جيداً بما فيه الكفاية بأي حال من الأحوال، ووجه الشكر للجماهير على دعمها المستمر حتى صافرة النهاية، فيما سلط الضوء على المشاكل الكبيرة التي يعاني منها الفريق هذا الموسم.

وقال تين هاج: “بالطبع أداءنا لم يصل إلى المستوى المطلوب ولم يكن جيدا بما فيه الكفاية. نحن محبطون للغاية، لكن المشجعين دعمونا طوال الوقت ويستمرون في دعمنا”. أشكر بشدة المشجعين على دعمهم وتشجيعهم. يجب أن نبقى متحدين.”

وأضاف تين هاج في تصريحاته المنشورة عبر الموقع الرسمي لناديه: “نحن نتحدث عن مانشستر يونايتد، لذلك بالطبع يجب أن يكون الأداء أفضل. إنها هزيمة مستحقة واللاعبون الذين لعبوا المباراة كان عليهم أن يقدموا أداء أفضل».

وأوضح: «هناك دائمًا أسباب لتراجع الأداء. يمكن للجميع رؤية عدد المشاكل التي نواجهها في الدفاع، لكن في النهاية هذه مشكلتنا وعلينا التعامل معها”.

وتابع: “أقدر مشاركة جوني إيفانز كبديل لهاري ماجواير، لكنه لم يكن جاهزًا بنسبة 100%. لقد تدرب لمدة يومين فقط وهذا مجرد مثال واحد على المشاكل التي نعاني منها في الدفاع وسنكون جاهزين تمامًا.

وشدد تين هاج: “لقد واجهنا مشاكل كبيرة طوال الموسم وهذه هي هزيمتنا الرابعة هذا العام. لقد تمكنا من التغلب على مشاكلنا بشكل جيد عدة مرات، ولكن ليس اليوم.

وأكد: “مهمتي هي إعداد الفريق للمباريات بأفضل طريقة ممكنة، وأنا ملتزم بضمان أن نعاني من عدة مشاكل كبيرة، التركيز فقط على تحسين أداء الفريق”. هذا فقط ما أفكر فيه.”

وشدد تين هاج: “لا يمكن إلقاء اللوم على لاعب واحد في الهزيمة، لأنها في النهاية هزيمة للفريق بأكمله. الفريق يفتقر إلى التنظيم في بعض المراحل، كما كان الحال مع الهدف الأول، وهذا أمر غير مقبول ولا ينبغي أن يحدث”.

وأتم: “إنها بالتأكيد هزيمة كبيرة ومخيبة للآمال، لكن لا يزال أمامنا ثلاث مباريات وعلينا أن نقاتل بقوة للفوز بها في المباراة المقبلة”.

ويستعد مانشستر يونايتد لمواجهة قوية مع ضيفه أرسنال “المتصدر” الأحد المقبل في قمة مباريات المرحلة الـ37 (قبل الأخيرة) من البطولة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى