الأخبار

النائب أحمد مقلد ينتقد الحكومة لعدم تحصيل مستحقاتها في المديونيات

انتقد النائب أحمد مقلد، عضو مجلس النواب لتنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، اليوم الحكومة خلال جلسة مناقشة التقرير النهائي، معتبراً أن هناك بعدين رئيسيين عند مناقشة التقرير النهائي ولعبت الجهات المعنية دوراً مهماً في هذا السياق، أما البعد الثاني فهو متابعة أوجه الإنفاق وأساليبه لتمثل السياسة العامة للحكومة والجهات الخاضعة للموازنة العامة للدولة.

وتابع النائب أحمد مقلد: “أقف عند عدد من الملاحظات حول هذا الأمر. الملاحظة الأولى تتعلق بعملية الاقتراض وأنا لست من تلك المدارس التي ترفض الاقتراض إطلاقاً، لكني أقف على مسألة أن الحكومة أخذت بعض القروض دون استكمال الدراسات في هذا الشأن. لذلك كان لهذا تأثير على الدين الوطني.

وتابع عضو مجلس النواب عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين: عندما تم توسيع السياسة العامة لتشمل جوانب الإنفاق لاحظنا مجموعة من الملاحظات كانت إنفاقا غير ضروري وهذا يتناقض مع خطة الدولة لترشيد الإنفاق . ومن ناحية أخرى نلاحظ أن بعض النفقات تم تأجيلها رغم توافر عناصر إنفاقها، وبالتالي نجد أنه كان بالإمكان تجنب النفقات وصرفها الحكومة دون داع. هناك نفقات كانت ضرورية لكن الحكومة لم تقم بواجبها.

وختم: نلاحظ أن كل ذلك يحصل على خلفية عدم قدرة الحكومة على تحصيل الكثير من ديونها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى