الأخبار

وزيرة البيئة تستعرض دور الهيدروجين الأخضر في تحقيق أهداف مصر للتنمية المستدامة

دكتور. بحثت ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، دور الهيدروجين الأخضر في تحقيق أهداف التنمية المستدامة لمصر، وذلك في اليوم الثالث لحوار الاتحاد الأوروبي بشأن المناخ، وذلك بهدف مشروع تسهيل الحوار السياسي وتبادل المعلومات لدعم تنفيذ أهداف التنمية المستدامة. مذكرة التفاهم بين مصر والاتحاد الأوروبي في مجال الهيدروجين الأخضر وفي إطار دعم العلاقات الثنائية للاتحاد الأوروبي مع الشركاء الاستراتيجيين في مجال السياسة المناخية والاستثمارات.

وأشار وزير البيئة إلى أهمية هذا الحوار المفتوح بين الحكومة والاتحاد الأوروبي والمنظمات الدولية حول سياسات الشراكة في مجال الهيدروجين الأخضر، لافتا إلى ضرورة النظر إلى الوضع الوطني للبيئة والمناخ والإطار الاقتصادي والإطار الاقتصادي. فرص واعدة في مجال الهيدروجين الأخضر وجانبه البيئي واعتبار الهيدروجين الأخضر من منظور المعايير البيئية والمناخية الوطنية.

وشدد الوزير على أهمية الخطوات التي اتخذتها مصر لتغيير لغة الحوار حول البيئة، والابتعاد عن المصطلحات المعقدة وربطها بالبعد الاقتصادي، حيث إن الحكومة مهتمة بتكامل البعد البيئي – والمناخي المراد إدراجه. في مختلف قطاعات التنمية لتحقيق بيئة خضراء وتنمية، من خلال إشراك صناع القرار على مختلف المستويات والقطاع الخاص والمنظمات غير الحكومية ورواد الأعمال، ووضع البيئة والمناخ في قلب التنمية.

كما نوه وزير البيئة بالجهود المبذولة لخلق مناخ داعم في جميع أنحاء البلاد، سواء على المستوى المؤسسي من خلال إنشاء المجلس الوطني للتغير المناخي برئاسة رئيس مجلس الوزراء، أو من خلال العضوية في الوزارات المعنية، مما أدى إلى إنشاء مجلس وطني للتغير المناخي. المجلس الوطني المعني بتغير المناخ تهدف الاستراتيجية الوطنية لتغير المناخ 2050 وخطة المساهمة الوطنية المحدثة وبرنامج نوفي إلى تمهيد الطريق لمزيد من التدابير. وتشمل القرارات إدراج الطاقة المتجددة في خطة المساهمة الوطنية وربطها بكفاءة الطاقة.

وأشار وزير البيئة إلى أن الهيدروجين الأخضر يعد من أهم مجالات الاستثمار الواعدة حيث يتوقع أن يصل حجم إنتاجه إلى أكثر من 70 مليون طن وفرص اقتصادية لمشروعاته بقيمة 770 مليار دولار. كما أشارت إلى البعد البيئي والاقتصادي للهيدروجين الأخضر، حيث يتيح للدولة استخدام مواردها الطبيعية بشكل عادل وفعال. وبالإضافة إلى إشراك القطاع الخاص وتشجيع الاستثمار، فإنه يفتح فرص عمل جديدة.

وعن الأثر البيئي للهيدروجين الأخضر قال د. وأشارت ياسمين فؤاد إلى أهمية الاتفاق على طريقة تقييم أثره البيئي، وإعداد تقييم استراتيجي له، وفي نفس الوقت وضع تشريعات لإدراج الهيدروجين الأخضر في المشروعات محل التقييم البيئي.

وتحدثت أيضًا عن أهمية إنشاء خارطة طريق للهيدروجين الأخضر، بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي، تأخذ في الاعتبار التحول العادل، بحيث تشمل كفاءة استخدام الطاقة للطاقة المتجددة والهيدروجين الأخضر، والتحضير لنوع جديد من الوظائف وما إلى ذلك. مهارات جيل جديد من الفنيين من خلال التدريب الفني لتحقيق التوازن بين الطلب المتزايد على الهيدروجين الأخضر وتوفير أدوات التوريد اللازمة من قبل القوى العاملة الماهرة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى