الأخبار

وزير المالية: موقفنا بخصوص السحب على المكشوف قانوني 100%

قال محمد معيط، وزير المالية، إن الموقف القانوني للحكومة فيما يتعلق بالسحب على المكشوف سليم بنسبة 100%، مضيفا: «نحن لا نخالف القانون. وتنتهي السنة وأطبق القانون ولا أتجاوز النسبة القانونية البالغة 10%، مقابل كل جنيه أسحبه من البنك المركزي أدفع مبالغ وإذا تجاوزت الحد المسموح به فليس من لي الفائدة أن أتجاوزها. في 30 يونيو من العام الجاري، يجب إقفال الرصيد بإقفال مقنن لا يتجاوز 10%، ولا يمنحه البنك المركزي لنا مجاناً بدفع متوسط معدلات الائتمان والخصم، وإذا تجاوز فلا يقع في الفائدة. وزير المالية لفرض عقوبة”.

جاء ذلك خلال الجلسة العامة لمجلس النواب برئاسة المستشار د. المحاسبة الختامية للموازنة المالية العامة والمحاسبة الختامية لموازنات الهيئات العامة الاقتصادية والمحاسبة الختامية لموازنة هيئة الإنتاج الوطني للسنة المالية 2022/2023

وأكد معيط أن الوزارة لم تخالف قانون السحب على المكشوف من البنك المركزي والتزمت بالشروط والضوابط المنصوص عليها في قانون البنك المركزي المصري.

وقال وزير المالية: فيما يتعلق بالناتج المحلي الإجمالي، هناك الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي والناتج المحلي الإجمالي الاسمي، والفرق الاسمي يتأثر إما بمعدل النمو الحقيقي أو معدل التضخم. وزارة المالية تتسلم الرقم من وزارة التخطيط. بالطبع أعرف ماذا سيكون الناتج المحلي الإجمالي العام المقبل، لأنه يعتمد على معدل النمو الحقيقي ومؤشرات الميزانية، خلال العام نعرف معدلات النمو الحقيقي ومعدلات التضخم، وخلال العام نقوم بتعديل الناتج المحلي الإجمالي الاسمي، أي الميزانية المؤشرات والتنفيذ الفعلي للناتج المحلي الإجمالي وتأثيره. في 30 حزيران نتحدث مع وزارة التخطيط ويشاركوننا الناتج المحلي الاسمي مع التقديرات ونبدأ بحساب المؤشرات. وقد رفعناها إلى مجلس النواب في مشروع القانون النهائي الذي يتضمن التقدير الفعلي، وبالتالي فإن هذا أمر طبيعي.

وتابع الوزير: “يتم احتساب الدين في 30 يونيو من كل عام، وبداية رصيد الدين هو 1 يوليو 2022، وخلال العام لدي رصيد حساب جاري مدين. سيتم إجراء التعديلات في النهاية.” “لدي قانون البنك المركزي يلزمني بذلك وهذا حدث في السنة المالية 2022/2023. لقد أصدرت سندات وأثر ذلك على سعر الصرف ووضع الدين «في النهاية أحصل على مستوى الدين اعتبارًا من 30 يونيو 2023».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى