الأخبار

الحكومة وأعضاء مجلس الشيوخ: الراحل عبدالخالق عياد كان من رموز الدولة المصرية

بكلمات اتسمت بالحزن، نعى أعضاء مجلس الشيوخ والحكومة، الراحل النائب المهندس عبد الخالق عياد، رئيس لجنة الطاقة والبيئة والقوى العاملة بمجلس الشيوخ عن دائرة قطاع القاهرة ووسط وجنوب الدلتا، خلال الجلسة العامة اليوم. ، الأحد، الذي توفي بجوار سيده يوم الخميس 2 مايو 2024.

ونعى النائب حسام الخوالي رئيس الهيئة النيابية لحزب مستقبل وطن صاحب الأغلبية في البرلمان، الفقيد الراحل، مشيرا إلى أنه حمل هموم الوطن حتى وهو على فراش الموت. لقد كان رجلاً وطنياً خالصاً، ولكننا ندعو الله أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته.

من ناحية أخرى، قال المستشار علاء الدين فؤاد، وزير شئون مجلس النواب، إن الراحل عبد الخالق عياد كانت له أعمال وطنية تجسدت في الحياة والموت، وإنه كان رمزا للوطنية وكان حقا رمزا لرجل الدولة الأخلاقي.

كما نعى بفقد النائب الراحل اللواء فاروق المقرحي الذي ظل منخرطا في مجال عمله وكان ضليعاً فيه، مشيراً إلى أنه كان يملك وثيقة مكتوبة بخط اليد حول قضية مهمة تتعلق بإحدى الشركات النفطية .

كما نعى بوفاته ياسر الهضيبي رئيس الهيئة النيابية لحزب الوفد، وكذلك النائب أبو النجا المحرزي، معتبرين أن الفقيد لم يتأخر عن خدمة أحد.

النائب د. من جانبه، قال نبيل دباس، رئيس لجنة التعليم والبحث العلمي والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، إن الفقيد كان عالما في مجاله وقدم لمصر الكثير في مجال البترول والطاقة وتم تكليفه وترقيته إلى أعلى المناصب في وزارة البترول، مشيراً إلى أن الفقيد كان مثالاً يحتذى به في العلم والأدب والاحترام في الفترة الماضية، ومن أشرف الرجال وأحد رجاله. أعظم الرجال.

كما قال المستشار فرج الداري: إن الفقيد كان من أشرف الرجال وأنبلهم أخلاقاً وأكثرهم تواضعاً وأرفعهم علماً ومهارة ورمزاً للوطنية ومثالاً للأدب العظيم والأخلاق والقيم الرفيعة “ومكانته رجل الدولة عبد الخالق عياد، وكان ممن سبق.” تقلد العديد من المناصب الرفيعة، التي كان يطمح إليها، وزادت مكانته ومكانته، وخرج منها راضيا وذو مكانة كبيرة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى