الأخبار

رئيس لجنة الزراعة بمجلس الشيوخ يطالب بأفكار خارج الصندوق لتطوير مبانى مراكز الشباب بالتمويل الذاتى

وأكد المهندس عبد السلام الجبالي رئيس لجنة الزراعة والري بمجلس الأعيان، أهمية قانون الشباب الذي طرح للمناقشة في الجلسة العامة للمجلس، مشيراً إلى أن الشباب هم ثروة البلاد، مما يؤكد أهمية مراكز الشباب خاصة في القرى، فهي مكان يجتمع فيه الشباب ويقومون بتعليمهم. جاء ذلك خلال كلمته أمام الجلسة العامة لمجلس الشيوخ، اليوم الأحد، برئاسة المستشار عبد الوهاب عبد الرازق رئيس المجلس، لمناقشة طلب مناقشة مقدم من النائب زين الاتناوي بشأن خطط سياسة الحكومة لإنشاء مراكز تنمية الشباب. وبهذه الطريقة تتوسع لضمان اندماجها مع المنظمات الشبابية الأخرى.

وأضاف الجبالي أن أهمية مراكز الشباب تتطلب أن تكون مباني المراكز ذات جودة مقبولة، مشيراً إلى أن وزير الشباب والرياضة مهتم فعلياً بإعداد وتطوير الملاعب والمراكز لتجهيزها بالأجهزة والتجهيزات الرياضية. لكن للأسف المبنى متهالك.

ودعا رئيس لجنة الزراعة والري بمجلس الشيوخ إلى النظر في أفكار ومقترحات خارج الصندوق لحل هذه المشكلة مثل فكرة فتح باب التبرعات أو تنفيذ فكرة “الجهات الراعية” و وأفكار أخرى تهدف إلى إيجاد تمويل ذاتي لتطوير هذه المباني القديمة وتحويلها إلى مراكز تنمية شبابية. لديها موارد.

وأكد الجبلي أهمية دور هذه المراكز في اكتشاف المواهب الرياضية وتنميتها لدى الشباب، مشيراً إلى أن الأسر المصرية اهتمت بهذا الموضوع نظراً لما توصلت إليه من ارتباط بين المواهب الرياضية وتحسين المستوى المالي. ظروف عائلة اللاعب وقال: “البلد كله يريد أن يصبح لاعب كرة قدم”.

وأشار الجبالي إلى أهمية تطوير المواهب الرياضية في مواجهة التقنيات الجديدة، وطالب بتوفير بيانات دقيقة حول هذا الملف حتى يمكن تقييم هذه التجارب، خاصة أنها مرتبطة بالمستقبل والاستثمارات الرياضية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى