الأخبار

الرئيس السيسي: المياه تحد كبير في ظل وصول عدد السكان لـ106 ملايين مع وجود 9 ملايين ضيف

وقال الرئيس عبد الفتاح السيسي إن المياه تمثل تحديا كبيرا للغاية نظرا لعدد السكان البالغ 106 ملايين نسمة ووجود ما يصل إلى تسعة ملايين ضيف.

جاء ذلك خلال حفل افتتاح المرحلة الأولى للمنطقة الصناعية بمنطقة الضبعة وبدء موسم الحصاد في مشروع مستقبل مصر للتنمية المستدامة.

وأضاف الرئيس: “عندما تحدث رئيس الوزراء عن العبء المالي الذي تتحمله مصر من استضافة تسعة ملايين ضيف بعشرات المليارات من الدولارات، تساءل كثيرون: هل هذا الرقم مناسب؟”.

وتابع: «لو أخذنا متوسط منسوب المياه عند أدنى معدل، وهو 500 متر يومياً لـ 9 ملايين (ضيف)… سيظل 4.5 مليار متر سنوياً. إذا قمنا بتحلية المياه أو محطات معالجة مياه الصرف الصحي، فإن ذلك من شأنه أن يسبب تكاليف باهظة”.

وأوضح أن استثمار الدولة في التنمية الزراعية مرتفع للغاية، وأوضح أن (العديد من الدول) تعتمد على مياه الأمطار في الري وبالتالي فإن تكاليف إنتاجها أقل بكثير مما هي عليه في مصر.

وأشار إلى أن مصر ليس أمامها خيارات أخرى، وعلق: “آه خلاص مستحيل.. مش هنزرعها لو عملنا”.

ويعتبر مشروع “هيئة مستقبل مصر للتنمية المستدامة” من أكبر المؤسسات العالمية في المجالات والأنشطة التنموية على مستوى الزراعة والتصنيع الزراعي واقتصاديات البيئة والمشروعات المتكاملة.

ويعد موقع المشروع أحد المزايا الإستراتيجية الرئيسية لتوفر العمالة للأسواق الرئيسية وكذلك لمنافذ التصدير البرية والجوية، بالإضافة إلى سهولة الوصول إلى مستلزمات الإنتاج مثل الأسمدة والمبيدات والبذور والمعدات، فضلاً عن سهولة الوصول إلى المشروع. تسليم المنتجات النهائية.

تنفيذاً لخطة تطوير مشروع مستقبل مصر وحرصاً على التوسع الاقتصادي الذي من شأنه تحقيق النمو الاقتصادي والتنمية المستدامة، تم البدء في إنشاء منطقتين صناعيتين من ضمنهما المنطقة الصناعية الأولى بمساحة 100 هكتار.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى