الأخبار

الرئيس السيسي: اضطررنا لإنشاء محطات رفع لتوصيل المياه لمناطق مشروعات قومية زراعية

قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إن المياه تتدفق بشكل طبيعي وفي اتجاه طبيعي من أسوان إلى الإسكندرية وليس أمام الدولة سوى حفر الترع.

جاء ذلك خلال حفل افتتاح المرحلة الأولى للمنطقة الصناعية بمنطقة الضبعة وبدء موسم الحصاد في مشروع مستقبل مصر للتنمية المستدامة.

وأضاف أنه عند تنفيذ المشاريع الزراعية القومية مثل الضبعة اضطرت الدولة إلى إرسال المياه في الاتجاه المعاكس ولذلك قامت ببناء محطات الرفع وهي مشاريع عالية التكلفة.

وأوضح أنه لم يكن أمام الدولة خيار آخر، وإلا لم يكن من الممكن استصلاح الـ4.5 مليون هكتار التي تستهدفها الدولة.

وأشار إلى أن الولاية قامت بإنشاء محطات الرفع وإنشاء القنوات ومحطات الكهرباء وشبكة الطرق لتوصيل المياه إلى المكان المخصص للزراعة ومن ثم تهيئة الأرض واختبارها.

ويعتبر مشروع “هيئة مستقبل مصر للتنمية المستدامة” من أكبر المؤسسات العالمية في المجالات والأنشطة التنموية على مستوى الزراعة والتصنيع الزراعي واقتصاديات البيئة والمشروعات المتكاملة.

ويعد موقع المشروع أحد المزايا الإستراتيجية الرئيسية لتوفر العمالة للأسواق الرئيسية وكذلك لمنافذ التصدير البرية والجوية، بالإضافة إلى سهولة الوصول إلى مستلزمات الإنتاج مثل الأسمدة والمبيدات والبذور والمعدات، فضلاً عن سهولة الوصول إلى المشروع. تسليم المنتجات النهائية.

تنفيذاً لخطة تطوير مشروع مستقبل مصر وحرصاً على التوسع الاقتصادي الذي من شأنه تحقيق النمو الاقتصادي والتنمية المستدامة، تم البدء في إنشاء منطقتين صناعيتين من ضمنهما المنطقة الصناعية الأولى بمساحة 100 هكتار.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى