الأخبار

وزير الري يتابع إجراءات وخطة تطوير منظومة إدارة وتوزيع المياه في مصر

عقد هاني سويلم وزير الموارد المائية والري اجتماعا لمتابعة إجراءات وخطط تطوير نظام إدارة وتوزيع المياه في مصر.

وتم خلال اللقاء مناقشة خطوات إنشاء خرائط التركيب النباتي باستخدام تقنية الاستشعار عن بعد وتقدير سلوك المياه بناء على المعادلات السلوكية. بالإضافة إلى ذلك تم مناقشة محاور تطوير منظومة المياه والتي تتمثل في تطوير قاعدة بيانات لقياسات المستوى والسلوك السابق للمواقع المختلفة – تقييم واختبار البيانات المتوفرة – تطوير نموذج محاكاة بالذكاء الاصطناعي للشبكة الترع والمصارف – تطوير آليات القياس الميداني وتحديث قطاعات المياه وآلية قياس التصريف – وضع خطة تأهيل قطاعات المياه عند نقاط قياس التصريف – تطوير النموذج العددي الحالي لمجرى نهر النيل والمصارف القطاعات الرئيسية وتطوير النماذج العددية لمختلف الأقسام والعلوم الهندسية وربطها بالنموذج الرئيسي لشبكة الممرات المائية – التدريب وزيادة كفاءة المهندسين وتوفير المتطلبات اللوجستية.

وشمل برنامج RIBASIM تقييماً للوضع الحالي لنظام الموارد المائية من حيث السلوك ونوعية المياه، فضلاً عن تقييم تأثير الإجراءات والاستراتيجيات المستقبلية على إدارة المياه وتوزيعها، حيث يشمل النموذج كل ما يتعلق بالمياه. كما تم تقديم توازن الأنشطة واستخدام الأراضي الزراعية وبنية المحاصيل واحتياجات مياه الشرب والصناعة وما إلى ذلك. ويساهم هذا النموذج في تقييم السيناريوهات الهيدرولوجية ومناطق استخدام الأراضي وتوزيع السكان والأنشطة الاقتصادية، مع الأخذ في الاعتبار جميع عناصر نظام المياه، بما في ذلك القنوات والمصارف ومحطات الرفع ومرافق المياه.

دكتور. وأوضح سويلم أن هذا النموذج يمثل خطوة مهمة في عملية تطوير نظام توزيع المياه والبدء في إجراءات التحديث وربط استخدام المناسيب واستخدام التصرفات في إدارة وتوزيع المياه لضمان توفير الاحتياجات اللازمة في كل منها. قناة حسب احتياجات مستخدمي القناة وتنظم عملية توزيع المياه وإدارتها داخل كل خزان.

دكتور. ووجه سويلم كافة الأطراف بوضع نظام قياس سلوكي والتنسيق مع قطاع التخطيط لمعايرة النماذج العددية المختلفة لإدارة وتوزيع المياه وربط هذه النماذج ببعضها البعض لزيادة الاستفادة من نتائجها.

كما قاد تحديد الاحتياجات اللوجستية اللازمة لتنفيذ المرحلة الأولى من إجراءات قياس تدفق المياه في النقاط الفاصلة بين المديريات، بحيث يتم إدراجها ضمن الخطة الاستثمارية الحالية للوزارة، فضلا عن تطويرها برنامج لمعايرة أجهزة القياس الحالية وكذلك وضع برنامج قياس دوري وجدول زمني لأعمال المعايرة.

كما قاد وضع جدول زمني لمراجعة وتحديث المعدات الزراعية بهدف التحقق من كميات المياه المطلوبة، مؤكدا على أهمية مراقبة جودة القياسات ومراجعة البيانات وتحليلها لزيادة الكفاءة وزيادة تطوير المياه. النظام الإداري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى