الأخبار

وزيرة الهجرة تتفقد غرفة المركز المصري الألماني للوظائف وإعادة الإدماج ببني سويف

وزير الهجرة: ملتزمون بتعزيز ثقافة الهجرة الآمنة والتدريب لسوق العمل

محافظ بني سويف يشيد بجهود وزيرة الهجرة ويشيد بدور المركز المصري الألماني في تدريب وتنمية مهارات الشباب للحصول على فرص العمل.

قامت السفيرة سها جندي، وزيرة الدولة للهجرة والمصريين بالخارج، بزيارة إلى قاعة المركز المصري الألماني للعمل والهجرة وإعادة الإدماج، ومقره جمعية رعاية المؤسسات بمحافظة بني سويف، وذلك في إطار المبادرة الرئاسية، وذلك في إطار المبادرة الرئاسية. من جولتها ببني سويف لمكافحة الهجرة غير الشرعية “مراكب النجاة”. بحضور د. محمد هاني غنيم محافظ بني سويف، ودعاء قدري رئيس الإدارة المركزية لشئون مكتب الوزير، وسارة مأمون نائب الوزير للمشروعات والتعاون الدولي ورئيس المركز المصري الألماني، وكريم حسن المستشار الإعلامي الى وزير الهجرة .

وأشار وزير الهجرة إلى أهم البرامج التي تم تنفيذها بمحافظة بني سويف في إطار المبادرة الرئاسية لمراكب النجاة خلال الفترة من 2021 إلى 2024، موضحا أن إجمالي المستفيدين من سكان بني سويف من خلال غرفة المركز المصري الألماني للعمل، بلغ عدد المستفيدين من برنامج الهجرة وإعادة الإدماج بالتعاون مع جمعية شباب الخيرية 315 مستفيداً حيث شمل التدريب: (تطوير الأعمال – إلكترونيات الطاقة – الإلكترونيات الصناعية) – مقدمة في برمجة CNC – آلة المخرطة – الكرات والتروس والمضخات – أساسيات اللحام – المهارات الرقمية – التركيبات الكهربائية – أساسيات التحكم المبرمج – التحكم الكهربائي في دوائر الضغط – الهواء – تصنيع المنتجات الذكية بالمخرطة – إدارة المشاريع – التصنيع بمكينة الطحن CNC – تصنيع المنتجات البسيطة بالمخرطة – المؤهلات المهنية – الرقمية التسويق – السلامة المهنية – تصنيع منتجات بسيطة بآلة الطحن – مقدمة في برمجة آلة الطحن CNC – اختبارات اللحام الإتلافي – المبيعات – المشورة المهنية – نصيحة الهجرة لأصحاب المؤهلات الفنية – نصائح الهجرة لأصحاب المؤهلات العليا – المهارات الرقمية – التوظيف المهارات – إدارة المشاريع).

وقال جندي إن مساحات المركز تخدم جهود التدريب للتوظيف في السوقين المصري والألماني من خلال الخدمات التدريبية المتنوعة التي يقدمها المركز والتي تهدف إلى تدريب الشباب المصري في مختلف المحافظات ومن بينها محافظة بني سويف وفقا لأعلى معايير التدريب العالمية. معايير تلبي احتياجات سوق العمل الألماني والأوروبي: “نحن نقدم بديلاً للهجرة غير الشرعية، وكل شاب يريد الهجرة لديه فرصة مهمة لسلوك الطريق بشكل قانوني ورسمي، وهذا ما يفعلونه” إن المركز المصري الألماني للعمل والهجرة وإعادة الإدماج والغرف التابعة له في غاية الأهمية وفرصة مهمة يجب على كل من ينضم إليه الاستفادة القصوى منها.

من جانبها أشادت محافظ بني سويف بجهود وزيرة الهجرة في دور المركز المصري الألماني في مجال تأهيل وتنمية مهارات الشباب للحصول على فرص العمل والذي يعتبر حاليا أحد أهم المجالات. أكبر التحديات التي تواجه معظم دول العالم تتمثل في التقلبات والأزمات الاقتصادية التي يعيشها العالم حاليا. مما يجعلها أولوية قصوى، مع الإشارة إلى أن هذه المبادرة تعتبر بمثابة طاقة ضوء للشباب لإعادة اكتشاف أنفسهم وإعادة التفكير في المفاهيم التي تربط فرص سوق العمل والتعليم.

وفي ذات السياق، أشار القائمون على المركز إلى أنه بالإضافة إلى الاستشارات لخريجي الجامعات وخريجي المدارس الفنية والفنية، يتم أيضًا تقديم العديد من الدورات التدريبية للشباب من أجل تثقيفهم وتدريبهم للتأهل إلى أعلى المستويات. مستوى ومتابعة تطورات سوق العمل سواء المحلية أو الدولية أو الإقليمية.

وفي هذا السياق، أكد الوزير أن الشباب المصري هم مستقبل الأمة، ومن خلال التعليم على أعلى مستوى لديهم فرصة كبيرة للحصول على فرص أكبر سواء داخل مصر أو خارجها.

وناقشت الوزيرة مع المتدربين التدريب الذي يتلقونه مؤكدة أنها تهتم بأفضل جودة ممكنة في هذا التدريب وحثتهم على بذل المزيد من الجهد بالإضافة إلى هذه الدورات التدريبية الهامة حتى يصبحوا مؤهلين تأهيلا كاملا للعمالة الألمانية والأوروبية. السوق وعلى مستوى مستمر. وتفقدت السفيرة سهى خلال الجولة الجنود في مقر التدريب التابع لوكالة OWAP الكندية، حيث يتلقون تدريبات خاصة حول المرأة وتمكين المرأة.

وشدد وزير الهجرة على أهمية وضع الخطط القيادية للوصول إلى أكبر عدد ممكن من الشباب ضمن الشريحة المستهدفة، وذلك في إطار جهود الوزارة للتأهيل لسوق العمل وتوفير فرص العمل للشباب في إطار تحقيق أهداف التنمية المستدامة. وتعزيز ثقافة الهجرة الآمنة، بناءً على توجيهات القيادة السياسية ممثلة في الرئيس عبد الفتاح السيسي.

من ناحية أخرى، قدمت جمعية رعاية مؤسسات بني سويف دروعًا تذكارية لوزيرة الهجرة السفيرة سهى جندي، ومحافظ بني سويف د. محمد هاني غنيم، لتكريم وتقدير دور وجهود كل منهم.

 

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى