سياحة وسفر

أفضل الدول للسياحة في العالم

أفضل دول العالم للسياحة. الذهاب إلى واحد منهم سيساعدك على قضاء إجازة رائعة. من وقت لآخر، يحتاج الناس إلى إعادة النظر وزيارة أماكن غير مألوفة. تتميز كل دولة بمناطق جذب مذهلة تحير المرء حول المكان. الذهاب: الاختيار ليس بالمهمة السهلة على الإطلاق، ومن خلال الموقع سنعرض لكم أفضل دول العالم للسياحة.

أفضل دول العالم للسياحة

في كل عام، يتم نشر قائمة بأفضل دول العالم للسياحة من قبل منظمة السياحة العالمية التابعة للأمم المتحدة، وذلك حسب عوامل محددة سنتحدث عنها لاحقاً، وهذه الدول هي كما يلي:

السياحة في تايلاند

تعتبر تايلاند من أشهر دول جنوب شرق آسيا وقدرتها على جذب السياح إليها، وتطورت السياحة فيها بشكل سريع في نهاية القرن الماضي، ووصل عدد السياح هناك إلى 35.4 مليون شخص سنوياً. يتم تعريف السياحة. مع البساطة والسعر المنخفض

تمتلك البلاد عدداً من الجزر التي تتميز بالطبيعة الجميلة والشواطئ المشمسة، بالإضافة إلى المواقع الأثرية المذهلة، تمتلك تايلاند عدداً كبيراً من الفواكه الاستوائية اللذيذة والتي لا تنتشر في العالم نظراً لطبيعة المناخ.

وتشتهر هذه الدولة بوجود الأطعمة اللذيذة والشهية ومراكز التسوق وتنافس المراكز العالمية وإقامة المهرجانات المختلفة، وتمثل السياحة 20% من الإنتاج القومي للبلاد، ومن المتوقع أن تستضيف تايلاند ما يصل إلى عام 2024. مليون سائح .

السياحة في ألمانيا

وفي الفترة الأخيرة شهد تأخر السياحة في هذه الدولة ما أدى إلى تراجعها إلى المركز التاسع، وتستقبل ألمانيا 37.5 مليون سائح سنويا، والتي تقدم مختلف أنواع السياحة منها السياحة التعليمية والتجارية والترفيهية، إلخ.

توصف ألمانيا بأنها الدولة الأوروبية التي تضم أكبر عدد من السكان والوجهة الأولى للمهاجرين بعد الولايات المتحدة، وتمتلك العاصمة برلين العديد من المواقع الأثرية والتاريخية، بما في ذلك جدار برلين الشهير وقصر شارلوتنبورغ وعمود النصر. .

ومجموعة من المتاحف التي تضم أهم عناصر الحضارة الإنسانية القديمة، بالإضافة إلى أكثر من 170 دار أوبرا ومتحفًا.

ثم مدينة ميونخ التي يسميها البعض قلب أوروبا النابض وفيها كاتدرائية القديس بطرس والمتحف الألماني والحديقة الإنجليزية.

السياحة في تركيا

ازدهرت السياحة في تركيا في الآونة الأخيرة، حيث ارتفعت من المركز العاشر إلى الثامن في قائمة أفضل دول العالم للسياحة. الموقع الجغرافي لتركيا يؤهلها بقوة لتحتل هذه المكانة، حيث تقع بين قارتي آسيا وأوروبا. ويصل عدد السياح هناك إلى 37.6 مليون سائح في العام.

وتتميز البلاد بمناخها اللطيف، ومناظرها الطبيعية الخلابة، وشواطئها المشمسة، ومواقعها الأثرية.

تعتبر اسطنبول من أجمل الدول السياحية إلى جانب أنطاليا وجوريم وبورصة وأنقرة، ومن معالمها السياحية آيا صوفيا والمسجد الأزرق وأفسس وشاطئ مرمريس، ولم ننسى الحديث عن الطعام التركي. الحلويات التي لا تترك شيئاً مرغوباً بعد تذوقها، وكل هذا يجعلها وجهة سياحية مناسبة وممتعة.

السياحة في انجلترا

هناك العديد من العوامل التي تؤهل إنجلترا كوجهة سياحية مناسبة، حيث تمتلك البلاد مواقع أثرية ومتاحف مذهلة، حيث تستقطب إنجلترا حوالي 37.7 مليون سائح سنويًا، نصفهم تنجذب إلى العاصمة لندن. وتشمل بيج بن وبرج لندن والمتحف البريطاني الشهير وعين لندن.

يخلق الطقس الشتوي في إنجلترا أيضًا شعورًا بالجمال في الداخل وقادرًا على خلق جو رومانسي مناسب جدًا.

السياحة في المكسيك

تشتهر المكسيك بمناخها المشمس وشواطئها المذهلة ذات المياه الصافية الكريستالية، بالإضافة إلى أماكن إقامة سياحية ذات جودة عالمية ومليئة بالغابات المطيرة التي توفر حياة ليلية مفعمة بالحيوية، وفي السنوات الأخيرة انتعشت السياحة المكسيكية.

وتشتهر عاصمة المكسيك بهرم الشمس والقمر، وقصر المكسيك الوطني والكاتدرائية، ثم مدينة غوادالاخارا في خاليسكو حيث تملأ الشوارع الفرق الموسيقية، كما تضم ​​مدينة مونتيري العديد من المتاحف الشهيرة. مثل متحف التاريخ المكسيكي، ومتحف متروبوليتان.

ويشكل سكان كندا والولايات المتحدة وأمريكا اللاتينية نسبة كبيرة من السياح في هذا البلد، وفي الآونة الأخيرة بدأ السياح من أوروبا وآسيا بزيارته، فيبلغ عدد السياح هناك حوالي 39.3 مليون سائح سنوياً سنة.

السياحة في إيطاليا

تعتبر من أفضل دول العالم للسياحة، يبلغ عدد السياح في إيطاليا حوالي 58.3 مليون شخص سنويا، تتمتع إيطاليا بالعديد من العوامل التي تجعلها وجهة سياحية رائعة، منها الحضارة والآثار القديمة والمطاعم اللذيذة مع المأكولات. مشهور بالنسبة لبعض الناس، يحتاج الشخص إلى الكثير من الوقت للاستكشاف… يوجد في البلاد 50 موقعًا للتراث العالمي لليونسكو.

بالإضافة إلى الكاتدرائية في مدينة ميلانو وبرج بيزا الذي يقع في منطقة توسكانا، بالإضافة إلى مدينة البندقية ومعالمها التاريخية وقصص تاريخية من الحضارة الرومانية ومدينة بومبي التي كانت مدينة رومانية ولم يبق فيها الآن سوى الآثار القديمة.

يعد الكولوسيوم أحد أكبر المباني المتبقية من الحضارة الرومانسية، ويقع في مدينة روما العاصمة وفي ساحة سان ماركو في البندقية. وتتميز هذه المنطقة بهندستها المعمارية الرائعة وتضم محلات تجارية ومطاعم ومقاهي ذات جودة عالمية

السياحة في الصين

وارتفع عدد السائحين الصينيين إلى 60.7 مليونا بسبب التبادلات الثقافية والتجارية بين هذا البلد وعدد كبير من دول العالم. لرؤية هذه المباني

مثل سور الصين العظيم وجبال فيفر المقدسة والمعابد مثل معبد شاولين وشلال هوانغجوشو، وذلك لأن البلاد تمتلك متاجر تشمل جميع الماركات العالمية والمواد والأذواق المختلفة.

يشتهر المطبخ الصيني بغرابته مما يشجع السائحين على تجربته والتعرف على مذاقه. .

السياحة في الولايات المتحدة الأمريكية

ويبلغ عدد السياح حوالي 76.9 مليون نسمة، وتحتل هذه الدولة المركز الثالث في العالم من حيث المعالم السياحية. وتعدد الثقافات في الولايات ساعدها على جذب أكبر عدد من الزوار. ويرجع هذا التعدد إلى الهجرة إليها على مدى سنوات طويلة. تحقيق إيرادات عالية للغاية من السياحة حيث وصلت إيراداتها إلى ما يقارب 210 مليون مليار دولار في عام 2017.

تتمتع هذه المدينة بالعديد من الوجهات السياحية، منها تمثال الحرية الشهير، وغراند كانيون، وحديقة يلوستون، وبالطبع مدينة ديزني وشواطئها المميزة.

السياحة في اسبانيا

تساهم السياحة في إسبانيا بشكل أساسي في دعم القطاع الاقتصادي للبلاد، حيث يصل عدد السائحين هناك إلى 81.8 مليون خلال العام، وقد نمت السياحة هناك مؤخرًا بنسبة 10%، مما ساعد البلاد على التفوق على الولايات المتحدة.

ويوجد بها مدن سياحية مشهورة مثل برشلونة ومدريد وغرناطة وقرطبة وتشمل ساحة كاتالونيا وقصر الحمراء ومسجد قرطبة والقصر الملكي.

بالإضافة إلى عدد من الجزر مثل جزر البليار وقطر، فهي تضم أيضًا عددًا من المواقع الأثرية الإسلامية والمنتجعات السياحية والحدائق المميزة، كما تقام فيها الاحتفالات والمهرجانات الممتعة والترفيهية.

السياحة في فرنسا

ويبلغ عدد السياح فيها 86.9 مليون نسمة، وتحتل هذه الدولة المرتبة الأولى بين أفضل الوجهات السياحية في العالم، كما تضم ​​كل مدينة فيها، بالإضافة إلى الأجواء الرومانسية التي تشتهر بها، عددًا من المعالم السياحية والوجهات السياحية. العاصمة باريس، البرج يوجد به برج إيفل والهرم الزجاجي ومدينة الأزياء.

وبالطبع شارع الشانزليزيه الذي يضم عدداً من المسارح والمقاهي والمطاعم، وقوس النصر الذي يعود تاريخه إلى عهد نابليون بونابرت وتم بناؤه لتكريم شهداء الثورة الفرنسية. جبال الألب والعديد من المنتجعات المذهلة لتلبية احتياجات السياح من أعلى مستويات الجودة بجوار جدار القفل الشهير.

تحتوي فرنسا على 43 موقعًا للتراث العالمي لليونسكو، وتمثل السياحة حوالي 9٪ من الناتج المحلي الإجمالي للبلاد.

السياحة في سويسرا

تُلقب سويسرا ببلد الترفيه والتسلية، وذلك لما تتميز به البلاد من اقتصاد مستقر وطبيعة جذابة ومذهلة. عاصمتها جنيف محاطة بجبال الألب المذهلة وهي موطن لنافورة جنيف الشهيرة. تصنف زيورخ كأكبر مدينة في البلاد لاحتوائها على مجموعة من المسارح ودور السينما ودور الأوبرا.

تقع مدينة لوسيرن على نهر الرويس المذهل والساحر مما يمنح الزائر شعورا بالسلام والراحة والتأمل في الطبيعة، وتعتبر مدينة سانين من المدن القريبة من قلوب المشاهير والأغنياء لأنها تضم الفنادق والمنتجعات الفاخرة.

ثم إنترلاكن التي تشتهر بمعالمها الطبيعية الخلابة وطقسها الرائع صيفا وشتاء، كل هذه العوامل جعلت من سويسرا واحدة من أفضل الوجهات السياحية.

السياحة في النمسا

يتم تقديم هذه الدولة على أنها أجمل دولة في القارة الأوروبية، مما يجعل السياح من جميع أنحاء العالم يزورونها ويستمتعون بمناظرها، وبالإضافة إلى المباني فهي تتمتع بجبال وبحيرات ومساحات خضراء جميلة وجذابة. والقصور التي تتميز بالفخامة فهي مناسبة لممارسة رياضة التزلج وهذا بسبب توسع جبال الألب وتغطي قممها الثلوج في الشتاء.

تطل العاصمة فيينا على نهر الدانوب الذي يزيد من جمالها، ومدينة الفن والموسيقى، ومدينة زيل أم سي التي تضم أفضل منحدرات التزلج، ومدينة سالزبورغ التي تضم عدداً من المتاحف العالمية، القصور الفاخرة والكنائس الهامة.

السياحة في ماليزيا

يأتي إلى هذه المدينة عدد كبير من السياح العرب بسبب مناخها الملائم وطبيعتها الجميلة، بجانب المعالم الدينية والثقافية، كما أنها تحتوي على أماكن ترفيهية متنوعة، ومن مميزات السياحة الماليزية أنها رخيصة الثمن ومناسبة للجميع. مجموعات.

تضم العاصمة كوالالمبور مباني ضخمة وناطحات سحاب مذهلة الرؤية، والبرجين التوأمين والأسواق المحيطة بها وأماكن الترفيه مثل المتاحف ودور السينما وأحواض السمك ومراكز التسوق والمقاهي والمطاعم التي تشتهر بمأكولاتها الآسيوية اللذيذة .

ومن خلال كوالالمبور يمكنك بسهولة زيارة مدينة بيتالينج جايا التي تتمتع بالعالم المائي المبهج، ومرتفعات جنتنج التي تشتهر بالتلفريك الذي من خلاله يمكن للسائح الاستمتاع بالمناظر الخلابة.

السياحة في دولة الإمارات العربية المتحدة

ويسهل الوصول إلى هذه الدولة بالنسبة للسياح العرب، فقد اهتمت حكومة الإمارات في السنوات الأخيرة بتنمية السياحة ومكوناتها الخدمية وأماكنها ومرافقها.

تعتبر دبي أشهر مدن الإمارات السياحية والتي تستقطب العديد من الأشخاص لما تضمه من معالم مثل برج خليفة أطول برج في العالم، وبرج العرب المصنف على أنه الفندق الوحيد في العالم من فئة 7 نجوم. .

نزهة جميرا التي تضم فنادق فاخرة وأماكن للاستجمام المائي، ودبي مارينا التي تتمتع بشواطئ جذابة وأماكن متنوعة للاستجمام.

ثم هناك مدينة أبوظبي، حيث مسجد الشيخ زايد، الذي تم تصميمه وبنائه بأعلى معايير الهندسة المعمارية، جميل ومذهل من حيث التنفيذ والمواد والأدوات، وجزيرة ياس بشواطئها المشمسة، وعالم الهروب والتراث. القرية التي تصفها. تاريخ الإمارات

والحديقة المائية المثيرة والممتعة التي يسعى الكثير من السياح لتجربتها، كل هذه الأماكن تساعد الإمارات على الحصول على مكان في قائمة أفضل الدول السياحية.

ونأمل أن نكون قد قمنا بوصف أفضل الدول السياحية في العالم بشكل تفصيلي لمساعدتك في اختيار الوجهة السياحية المناسبة لقضاء أفضل عطلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى