الأخبار

وزيرة الهجرة تستقبل سفير هولندا بالقاهرة لبحث التعاون في تدشين المركز المصري الهولندي للهجرة

• الجندي: نحن ملتزمون بالعمل معًا من أجل الهجرة الآمنة وتوفير فرص العمل والمهارات للشباب

استقبلت السفيرة سها جندي، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، بيتر موليما، سفير مملكة هولندا لدى مصر، لبحث التعاون في عدد من القضايا المشتركة، لا سيما في تحسين جهود الهجرة الآمنة ومكافحة الهجرة غير الشرعية وغيرها. إنشاء مركز الهجرة المصري الهولندي .

ورحبت السفيرة سها جندي بالسفير الهولندي وأكدت على اهتمام القيادة المصرية بمواجهة الهجرة غير الشرعية. وأضافت أنها مهتمة أيضًا بالعمل مع الجانب الهولندي في مجال الهجرة الآمنة وتوفير فرص العمل والمهارات للشباب، مضيفة أن مصر لديها خبرة رائدة في منع مغادرة سفن الهجرة غير الشرعية منذ عام 2016.

وتطرق جندي إلى جهود الوزارة في إطار المبادرة الرئاسية لمكافحة الهجرة غير الشرعية “قوارب الإنقاذ”، وما تقدمه للشباب في المحافظات الأكثر تصديراً للهجرة غير الشرعية، فضلاً عن تدريب الشباب وتدريبهم مهاراتياً، موضحاً أن ومن المهم معرفة ما يحتاجه سوق العمل الهولندي لتدريب الشباب المصري والعمل معًا لتلبية احتياجات السوق. بالإضافة إلى ذلك، يوظف الهولنديون عمالاً ماهرين ومهرة ويهتمون بإرسال الشباب إلى الخارج لتحقيق أقصى قدر من الفوائد المتبادلة.

وأكدت أن توفير العمالة المصرية وتلبية احتياجات السوق الهولندي سيساعد في تعزيز جهود الهجرة من أجل التنمية، خاصة بين العديد من الدول المهتمة بالعمالة الماهرة من سوق العمل المصري.

وأضافت أنه سيستمر تنسيق الجهود لإنشاء المركز المصري الهولندي للعمل والهجرة، وهو أحد خطوات الشراكة الإستراتيجية مع الجانب الهولندي لتحقيق المصالح المشتركة للبلدين، وهو ما نقوم به دائمًا مهتم بأي تعاون.

وذكرت أننا مهتمون بتعزيز جهود التدريب على التوظيف بالتعاون مع الشركاء الدوليين لضمان تبادل الفوائد، مؤكدة أن مصر وهولندا تربطهما علاقات تاريخية عميقة الجذور وترغبان في زيادة التعاون في مجال الهجرة الآمنة مما سيساعد في تلبية الاحتياجات. للسوق الهولندية وتوفير فرص عمل عادلة للشباب المصري المتميز.

ومن جانبه، أكد السفير الهولندي لدى مصر أن مصر شريك موثوق للاتحاد الأوروبي ودوله الأعضاء في كافة المجالات وشريك استراتيجي في العديد من القضايا.

وأضاف أن مصر تعد بوابة لأوروبا والعالم للوصول إلى أفريقيا، مؤكدا أن هولندا تدعم بشكل كامل الشراكة الاستراتيجية التي تعمل مصر والاتحاد الأوروبي على تطويرها. وأضاف أن مصر سوق جيد للاستثمار ولها مميزات من حيث معايير الاستثمار بما في ذلك العمالة المدربة، وأضاف: “نحاول الاتفاق على معايير يمكن أن تؤدي إلى توفير عمالة مؤهلة تفهم ثقافة المجتمع الهولندي”.

وفي نهاية الاجتماع تم الاتفاق على المضي قدمًا ومواصلة التنسيق وتحديد الخطوات التنفيذية لاستكمال إطلاق مركز الهجرة المصري الهولندي لتأهيل الشباب المصري على أعلى مستوى من التدريب للعمل في هولندا التنسيق بما يخدم التعاون بين الجانبين، خاصة مع وصول حكومة جديدة إلى هولندا ترغب في بناء شراكة بين الجانبين، ومن المتوقع أن يتم اطلاعنا على أولوياتها في أقرب وقت ممكن.

ومن الجدير بالذكر أنه في اللقاء د. صابر سليمان نائب وزير التطوير المؤسسي وشئون المكتب الفني، السفير صلاح عبد الصادق نائب وزير التعاون الدولي، دعاء قادري رئيس الإدارة المركزية لشئون المكتب الوزاري، سارة مأمون نائب وزير المشروعات والتعاون الدولي، و حضر كريم حسن مسؤول الإعلام بإدارة الهجرة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى