الأخبار

وزير النقل يوجه تعليمات لطوائف التشغيل بالمنطقة الجنوبية للسكك الحديدية

عقد كامل الوزير وزير النقل اجتماعا موسعا مع مجموعة كبيرة من محصلي القطارات بمحطة سكة حديد أسوان للمرة الثالثة خلال شهر، بعد لقاء سابق لمحصلي القطارات في محطتي رمسيس ومصر بالإسكندرية.

وأكد الوزير في اجتماعه مع محصلي القطارات أنه منذ توليه حقيبة وزارة النقل وعد أمام رئيس الجمهورية والشعب المصري بأن تكون هيئة السكة الحديد على رأس أجهزة الدولة، وذلك بمساعدة موظفيه وسيكون موظف السكة الحديد مثالا للموظف المنضبط والمخلص الذي يقدم أفضل الخدمات للمواطنين، وهو ما تنعكس في صورة موظف السكة الحديد بين المواطنين نظام العمل بالسكك الحديدية هو العمل على مدار الساعة والإنتاج والشفافية والعمل على توطين صناعة النقل في مصر.

وأوضح أنه بعد توليه حقيبة النقل تم وضع خطة شاملة لتطوير منظومة السكك الحديدية. وارتكزت هذه الخطة على خمسة محاور: (تطوير الوحدات المتنقلة – تطوير السكك الحديدية والبنية التحتية – تطوير أنظمة الإشارات – تطوير الورش). وتوريد كافة المعدات الحديثة – تأهيل العنصر البشري الحالي واختيار العناصر الجديدة وفق أعلى معايير الاختيار).

وقال: “يلعب القائمون على القطار دورًا مهمًا في نجاح نظام السكك الحديدية. وهذا يتطلب الانضباط المطلق والالتزام بمواعيد القطارات والالتزام بإجراءات السلامة والالتزام بعدم ترك القائمين على القطار الجرارات حتى استلامها من مرافق القطار البديل.

وأشار إلى ضرورة الالتزام التام بجميع القرارات التنفيذية الصادرة عن الدولة مثل قرار مجلس الوزراء بمنح العاملين الذين يلزمهم العمل في عطلات نهاية الأسبوع والأجازات والمناسبات الرسمية أيام إجازة وعدم الدفع نقدا. بدلاً من الحضور في أيام الجمعة والعطلات الرسمية والعطلات الرسمية.

وأكد أنه لا يوجد أي تقصير أو تفريط في الموظفين بهيئة السكة الحديد، وأنه سيتم فصل أي موظف يثبت تعاطيه للمخدرات، في حين سيتم مكافأة من يعمل بجد ومنضبط وتفاني، ومن يمنع وقوع الحوادث ستحتفظ بحياة من قام به. المواطنين، ومن يساهم في زيادة الإنتاجية تتم مكافأته وفق مبدأ الثواب والعقاب.

وبين الوزير أن الحوافز لمن يكسبها وأن الأرباح تذهب فقط للشركات التي تحقق أرباحاً، مشيراً إلى أنه تم تشكيل لجنة حوافز لمكافأة العاملين وفق مبدأ العدالة والشفافية، كما أن هناك تم تشكيل لجنة الحوافز في الورش من أعلى الفنيين وأعلى المحاسبين ومدير الورشة في كل ورشة، وفق إجراءات الشفافية الكاملة. نحن ملتزمون بتكريم العمال المجتهدين والمنضبطين كل شهر أمام الرأي العام.

وقال إن هناك فرصة لمزيد من توظيف أصحاب الخبرة الذين سيساعدون في زيادة الإنتاجية ونقل خبراتهم إلى الأجيال الحديثة، خاصة في ورش السكك الحديدية، مما سيسهم في التحسين المستمر للخدمات المقدمة للركاب وزيادة العوائد المالية للهيئة.

وأوضح الوزير أنه يهتم بالاستماع وتلقي كافة مقترحات العمل المقدمة من العاملين بالهيئة ومناقشة هذه المقترحات والاستفادة منها، مع الاهتمام في الوقت نفسه بتهيئة بيئة عمل مناسبة لجميع العاملين وتحسين المستوى الاجتماعي والارتقاء به. الخدمات الصحية لهم ولأسرهم في جميع أنحاء الجمهورية.

وأشار وزير النقل إلى حرص وزارة النقل على التعاون مع القطاع الخاص في إدارة وتشغيل عدد من قطاعات السكك الحديدية مثل قطارات النوم وذلك في إطار تنفيذ توجيهات القيادة السياسية بتعظيم التعاون مع القطاع الخاص في وتقوم مشاريع وقطاعات الوزارة المختلفة، بالتعاون مع القطاع الخاص، بإدارة وتشغيل عدد من قطاعات السكك الحديدية بما يحقق أعلى العوائد لهذه القطاعات مما يساعد على تعظيم الموارد المالية للهيئة.

وتابع أن مصر تنفذ خطة شاملة لتوطين صناعة النقل في مصر تنفيذا لتوجيهات الرئيس. فعلى سبيل المثال، يتم بالتعاون مع كبرى الشركات العالمية والدولية والوطنية المتخصصة مثل شركة ألستوم الفرنسية إنشاء ثمانية مصانع في المجمع الصناعي بمدينة برج العرب بالإسكندرية لتوطين كافة صناعات السكك الحديدية المختلفة.

كما أن هناك تعاون مع شركة Talgo الإسبانية العالمية لإنشاء مصنع بمنطقة كوم أبو راضي لإنتاج سيارات الركاب لقطارات السكة الحديد، وكذلك التعاون مع شركة Colway الإسبانية لإنشاء مصنع لإنتاج المكونات الداخلية لقطارات السكة الحديد. وعربات النقل الجماعي في مصر والتعاون مع شركة لينزا مصر لإنشاء مصنع لإنتاج قطع غيار السكك الحديدية، التعاون مع شركة هيونداي روتيم لإنتاج عربات مترو الأنفاق بمصنع نيرك بشرق بورسعيد، التعاون مع شركة جانس مافاج المجرية لتطوير إنتاج عربات السكك الحديدية في منطقة نيرك-فيرك بالإضافة إلى التعاون مع شركة فويست ألبين النمساوية لإنتاج مفاتيح السكك الحديدية لبورشه العباسية من خلال بناء خط إنتاج جديد كليا وتحديث الخط وكذلك مصنع السويس لإنتاج القضبان والثقيلة الصناعات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى