الأخبار

وزير الخارجية: غزة شهدت قتلا وتدميرا على نحو غير مسبوق سواء من حيث الكثافة أو الآثار

قال وزير الخارجية سامح شكري، إن التنسيق بين مصر والأردن والأمم المتحدة بشأن الأزمة في غزة سيستمر.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي في ختام مؤتمر “الإغاثة الإنسانية الطارئة في غزة” الذي افتتح صباح اليوم الثلاثاء في مركز الملك الحسين بن طلال للمؤتمرات في البحر الميت.

وأضاف أن هناك عمليات قتل ودمار غير مسبوقة في غزة سواء من حيث شدتها أو تأثيرها، وأوضح أن قرار مجلس الأمن (الذي صدر أمس لدعم وقف إطلاق النار) له صفة ملزمة.

وأوضح أنه يجب على الجميع احترام هذا القرار، مع مراعاة النظام الدولي ومصداقيته، وإلا فإن المجتمع الدولي سيفقد الأسس التي بني عليها النظام العالمي.

وشكر المملكة الأردنية على حسن التنظيم والاستضافة للمؤتمر، الذي أتاح فرصة لمناقشات واسعة النطاق بين المشاركين، وأكد على الإجماع القائم على أن الأقوال يجب أن تتبعها أفعال لمعالجة الأوضاع المأساوية في قطاع غزة.

وشدد على ضرورة الانتقال من مرحلة العدوان والحرب إلى وقف كامل لإطلاق النار وإدخال المساعدات ومنع أي سياسة تؤدي إلى تصفية القضية الفلسطينية عبر التهجير.

انعقد المؤتمر الدولي للإغاثة الإنسانية الطارئة في قطاع غزة بدعوة مشتركة من الرئيس عبد الفتاح السيسي والعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، واستضافته المملكة الأردنية الشقيقة على البحر الميت. .

ويهدف المؤتمر إلى حشد دعم المجتمع الدولي لجهود الإغاثة الإنسانية في قطاع غزة، بمشاركة العديد من رؤساء الدول والحكومات ومنظمات الإغاثة الإنسانية الدولية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى