SpaceX تحقق الهبوط الصاروخى رقم 100 بعد إطلاق فالكون 9 بهدايا عيد الميلاد

أطلقت شركة SpaceX التابعة لإيلون ماسك صاروخ فالكون 9 الذى أقلع من مرحلتين من مركز كينيدي للفضاء في كيب كانافيرال، لمهمة إعادة إمداد البضائع إلى محطة الفضاء الدولية (ISS) ونقل هدايا عيد الميلاد، والذى كان هبوطه الـ100 للشركة، حيث حمل صاروخ فالكون كبسولة دراجون محملة بأكثر من 6500 رطل من الإمدادات والتجارب العلمية وهدايا عيد الميلاد لرواد الفضاء السبعة الذين هم جزء من مهمة إكسبيديشن 66.

 

ووفقا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، فإنه بعد عدة دقائق من إطلاق الصاروخ، هبطت المرحلة الأولى المعززة على منصة المحيط، وكان هذا الهبوط المائة بعد ست سنوات من اليوم الذي أنجزت فيه الشركة أول هبوط لها في عام 2015.

 

قالت سارة ووكر، مديرة البعثة في SpaceX، “تمكنا من خفض تكلفة رحلات الفضاء من خلال مواصلة إعادة استخدام هذه التعزيزات مرات أكثر، مائة علامة فارقة كبيرة، لذلك نحن متحمسون لذلك”، مضيفة، “نحن متحمسون أيضًا لمعرفة عدد المعززات الجديدة التي يتعين علينا إنتاجها بمرور السنين.”

 

كما أنه سترسو كبسولة Dragon بشكل مستقل في محطة الفضاء الدولية، وستبقى هناك لمدة شهر تقريبًا، ومعبأة داخل الكبسولة هدايا عيد الميلاد من عائلات رواد الفضاء، وكذلك الأسماك المدخنة والديك الرومي والفاصوليا الخضراء وكعكة الفاكهة لعيد الميلاد.

 

لم يُفصح جويل مونتالبانو، مدير برنامج المحطة الفضائية في وكالة ناسا، عن أي شيء آخر بخصوص هدايا عيد الميلاد، وتشمل الرحلة أيضًا تجربة منظف الغسيل.

 

وتشمل الحمولة أيضًا ضمادات الطباعة الحيوية التي تستخدم خلايا جلد المريض لإنشاء رقعة لتشكيل الأنسجة وتغطية الجرح وتسريع عملية الشفاء.

 

وشاركت ناسا في بيان: “في المهمات المستقبلية إلى القمر والمريخ، يمكن أن تساعد الطباعة الحيوية لمثل هذه الرقع المخصصة في معالجة التغييرات في التئام الجروح التي يمكن أن تحدث في الفضاء وتعقيد العلاج”.

 

 




الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

إغلاق
شاهد الحادثة: