Virgin Orbit تستعد لإطلاقٍ ثالث فى الفضاء هذا العام

تستعد شركة الفضاء Virgin Orbit لإطلاق ثالث هذا العام في هذا الخريف، قحققت الشركة ثاني رحلة فضائية لها في أقل من ستة أشهر في 30 يونيو الماضى، حيث حملت سبعة أقمار صناعية صغيرة إلى المدار في مهمة تسمى “Tubular Bells: Part 1“، ولا تزال Virgin Orbit تحلل البيانات من “Tubular Bells: Part 1.”

ووفقا لما ذكره موقع “Space” الأمريكي، إذا سارت الأمور على ما يرام مع تلك الرحلة الثالثة، فإن الشركة تهدف إلى إطلاق ست بعثات في عام 2022 وتعزيز الإيقاع مرة أخرى بشكل كبير في العام التالي.

وتستخدم Virgin Orbit صاروخًا يبلغ طوله 70 قدمًا (21 مترًا) يُعرف باسم LauncherOne، وهو قادر على رفع 1100 رطل، أي 500 كيلوجرام من الحمولة إلى مدار الأرض.

وينطلق LauncherOne من تحت جناح طائرة حاملة تُعرف باسم Cosmic Girl، والتي تسقط الصاروخ بعد وصوله إلى موقع وارتفاع محددين مسبقًا.

وقال ممثلو الشركة إن نظام الإطلاق الجوي هذا يوفر المرونة والكفاءة والاستجابة التي ساعدت Virgin Orbit على الحصول على مكان في سوق الإطلاق الصغير التنافسي.

وانطلقت كلتا رحلتين فضائيتين ناجحتين لشركة Virgin Orbit حتى الآن من Mojave Air and Space Port في جنوب كاليفورنيا. لكن الشركة ستوسع أماكنخت الجغرافية قريبًا؛ وقال هارت إنها تخطط لإطلاق بعثات من كل من جوام وإنجلترا العام المقبل.

وتهدف Virgin Orbit إلى امتلاك 747 طائرة حاملة متعددة متمركزة في مواقع مختلفة حول العالم، فستسمح مثل هذه البنية التحتية الموسعة بمعدلات إطلاق أعلى، وهو أمر تريد شركة Virgin Orbit تحقيقه.

 




الخبر من المصدر

مساحة إعلانية - ضع إعلانك هنا
الكلمات الدلالية
إعلان

إقرأ أيضاً:

شاهد الحادثة:
إغلاق